قراءات اليوم بحسب طقس الكنيسة اللاّتينيّة

الخميس 04 حزيران/يونيو 2020

الخميس التاسع من زمن السنة

الزّمن الليتورجي: الخميس التاسع من زمن السنة
مناسبة اليوم:
قدّيس اليوم:
التّعليق على الإنجيل:

Pick date from calendar Or Chose the Rite from menu to navigate

القراءة الأولى

رسالة القدّيس بولس الثانية إلى طيموتاوس 2 : 8-15


أُذكُر يَسوعَ ٱلمَسيحَ ٱلَّذي قامَ مِن بَينِ ٱلأَموات، وَكانَ مِن نَسلِ داوُد، بِحَسَبِ بِشارَتي.
وَفي سَبيلِها أُعاني ٱلمَشَقّات، حَتّى إِنّي حَمَلتُ ٱلقُيودَ كَٱلمُجرِم. وَلَكِنَّ كَلِمَةَ ٱللهِ لَيسَت مُقَيَّدَة.
وَلِذَلِك، أَصبِرُ عَلى كُلِّ شَيءٍ مِن أَجلِ ٱلمُختارين، لِيَحصُلوا هُم أَيضا عَلى ٱلخَلاصِ ٱلَّذي في ٱلمَسيحِ يَسوع، وَما إِلَيهِ مِنَ ٱلمَجدِ ٱلأَبَدي.
إِنَّهُ لَقولُ صِدقٍ أَنَّنا «إِذا مُتنا مَعَهُ، حَيِينا مَعَهُ.
وَإِذا صَبَرنا، مَلَكنا مَعَهُ. وَإِذا أَنكَرناهُ، أَنكَرَنا هُوَ أَيضًا.
وَإِذا كُنّا غَيرَ أُمَناء، ظَلَّ هُوَ أَمينًا، لِأَنَّهُ لا يُمكِنُ أَن يُنكِرَ نَفسَهُ».
ذَكِّرهُم بِذَلِك، وَناشِدهُم في حَضرَةِ ٱللهِ أَن يَتَجَنَّبوا ٱلمُماحَكَة. فَإِنَّها لا تَصلُحُ إِلّا لِهَلاكِ ٱلَّذينَ يَسمَعونَها.
وَٱجتَهِد أَن تَكونَ في حَضرَةِ ٱللهِ ذا فَضيلَةٍ مُجَرَّبَة، وَعامِلًا لَيسَ فيهِ ما يُخجَلُ مِنهُ، وَمُفَصِّلًا كَلِمَةَ ٱلحَقِّ عَلى وَجهٍ مُستَقيم.

المزمور

سفر المزامير (24)25 : 4-5 + 8-9 + 10 + 14


دُلَّني، يا رَبُّ، عَلى طُرُقِكَ

وَأَرشِدني إِلى سُبُلِكَ
هِدايَةً إِلى حَقِّكَ إِهدِني

وَعَلِّمني إِنَّكَ أَنتَ إِلَهُ خَلاصي

طَيِّبٌ ٱلرَّبّ وَإِنَّهُ مُستَقيم

وَهُوَ يَهدي ٱلخاطِئينَ سَواءَ ٱلسَّبيل
يُرشِدُ ٱلمُتَواضِعينَ إِلى ٱلصَّلاح

وَيَهدي إِلى سُبُلِهِ ٱلوُدَعاء

كُلُّ سُبُلِ ٱلرَّبِّ رَحمَةٌ وَوَفاء

لِلَّذينَ يَحفَظونَ عَهدَهُ وَشَواهِدَهُ
سِرُّ ٱلمَولى عِندَ خائِفيهِ

وَهُوَ يُعَلِّمُهُم بِعَهدِهِ


الإنجيل

إنجيل القدّيس مرقس 12 : 28b-34


في ذَلِكَ ٱلزَّمان، دَنا إِلى يَسوعَ أَحَدُ ٱلكَتَبَة، فَسَأَلَهُ: «ما ٱلوَصِيَّةُ ٱلأولى في ٱلوَصايا كُلِّها؟»
فَأَجابَ يَسوع: «ٱلوَصِيَّةُ ٱلأولى هِيَ: إِسمَع، يا إِسرائيل: إِنَّ ٱلرَّبَّ إِلَهَنا هُوَ ٱلرَّبُّ ٱلأَحَد.
فَأَحبِبِ ٱلرَّبَّ إِلَهَكَ، بِكُلِّ قَلبِكَ، وَكُلِّ نَفسِكَ، وَكُلِّ ذِهِنكَ، وَكُلِّ قُوَّتِكَ.
وَٱلثّانِيَةُ هِيَ: أَحبِب قَريبَكَ حُبَّكَ لِنَفسِكَ. وَلا وَصِيَّةَ أُخرى أَكبرُ مِن هاتَين».
فَقالَ لَهُ ٱلكاتِب: «أَحسَنتَ، يا مُعَلِّم. لَقَد أَصَبتَ، إِذ قُلتَ: إِنَّهُ ٱلأَحَد، وَلَيسَ مِن دونِهِ آخَر.
وَأَن يُحِبَّهُ ٱلإِنسانُ بِكُلِّ قَلبِهِ، وَكُلِّ ذِهنِهِ، وَكُلِّ قُوَّتِهِ. وَأَن يُحِبَّ قَريبَهُ حُبَّهُ لِنَفسِهِ، أَفضَلُ مِن كُلِّ مُحرَقَةٍ وَذَبيحَة».
فَلمّا رَأى يَسوعُ أَنَّهُ أَجابَ بِفِطَنة، قالَ لَهُ: «لَستَ بَعيدًا مِن مَلَكوتِ ٱلله». وَلَم يَجرُؤ أَحَدٌ بَعدَئذٍ أَن يَسأَلَهُ عَن شَيء.