قراءات اليوم بحسب طقس الكنيسة اللاّتينيّة

الأربعاء 24 كانون الثّاني/يناير 2018

الأربعاء الثالث من زمن السنة

الزّمن الليتورجي: الأربعاء الثالث من زمن السنة
مناسبة اليوم:
قدّيس اليوم: تذكار القدّيس فرنسيس دي سال، الأسقف ومعلّم الكنيسة
التّعليق على الإنجيل:

Pick date from calendar Or Chose the Rite from menu to navigate

القراءة الأولى

سفر صموئيل الثاني 7 : 4-17


في تِلكَ ٱلأَيّام، كانَ كَلامُ ٱلرَّبِّ إِلى ناتان، قائِلًا:
«إِذهَب وَقُل لِعَبدي داوُد: «هَكَذا يَقولُ ٱلرَّبّ، أَأَنتَ تَبني لي بَيتًا لِسُكنايَ؟
إِنّي لَم أَسكُن بَيتًا مُذ يَومَ أَخرَجتُ بَني إِسرائيلَ مِن مِصرَ إِلى هَذا ٱليَوم، بَل كُنتُ أَسيرُ في خَباءٍ وَفي مَسكِن.
فَهَل تَكَلَّمتُ في مَسيري مَع جَميعِ بَني إِسرائيلَ بِكَلِمَةٍ مَع أَحَدِ قُضاةِ إِسرائيلَ مِمَّن أَمَرتُهُ أَن يَرعى إِسرائيلَ شَعبي، قائِلًا: لِماذا لَم تَبنوا لي بَيتًا مِنَ ٱلأَرز؟
فَقُلِ ٱلآنَ لِعَبدي داوُد: هَكَذا يَقولُ رَبُّ ٱلقُوّات: إِنّي أَخَذتُكَ مِنَ ٱلمَرعى مِن وَراءِ ٱلغَنَم، لِتَكونَ رَئيسًا عَلى شَعبي إِسرائيل.
وَكُنتُ مَعَكَ حَيثُما سِرتَ. وَقَرَضتُ جَميعَ أَعدائِكَ مِن أَمامِكَ وَأَقَمتُ لَكَ ٱسمًا عَظيمًا، كَأَسماءِ ٱلعُظَماءِ ٱلَّذينَ في ٱلأَرض.
وَجَعَلتُ مَكانًا لِشَعبي إِسرائيل، وَأَغرِسُهُ فَيَستَقِرُّ في مَكانِهِ وَلا يَضطَرِبُ مِن بَعد، وَلا يَعودُ بَنو ٱلإِثمِ يُذِلّونَهُ كَما كانَ مِن قَبل،
مِن يَومَ أَقَمتُ قُضاةً عَلى شَعبي إِسرائيل. وَسَأُريحُكَ مِن جَميعِ أَعدائِكَ. وَقَد أَخبَرَكَ ٱلرَّبُّ أَنَّه سَيُقيمُ لَكَ بَيتًا.
وَإِذا تَمَّت أَيّامُكَ، وَٱضطَجَعتَ مَع آبائِكَ، وَأَقَمتَ مَن يَليكَ مِن نَسلِكَ ٱلَّذي يَخرُجُ مِن صُلبِكَ. وَأَقرَرتَ مُلكَهُ،
فَهُوَ يَبني بَيتًا لِٱسمي، وَأَنا أُقِرُّ عَرشَ مُلكِهِ إِلى ٱلأَبَد.
أَنا أَكونُ لَهُ أَبًا وَهُوَ يَكونُ لِيَ ٱبنًا. وَإِذا أَثِمَ أُؤَدِّبُهُ بِقَضيبِ ٱلنّاس، وَبِضَرَباتِ بَني ٱلبَشَر.
وَأَمّا رَحمَتي فَلا تُنزَعُ عَنهُ، كَما نَزَعتُها مِن شاوُلَ ٱلَّذي أَبعَدتُهُ مِن أَمامِ وَجهِكَ.
وَيَكونُ بَيتُكَ وَمُلكُكَ ثابِتَينِ إِلى ٱلدَّهر، أَمامَ وَجهِكَ، وَعَرشُكَ يَكونُ راسِخًا إِلى ٱلأَبَد».
فَكَلَّمَ ناتانُ داوُدَ بِهَذا ٱلكَلامِ كُلِّهِ، وَهَذِهِ ٱلرُّؤيا كُلِّها. 

المزمور

سفر المزامير (88)89 : 4-5 + 27-28 + 29-30


قُلتَ: «قَطَعتُ مَعَ مَن ٱصطَفَيتُ عَهدا

وَأَقسَمتُ لِداوُدَ عَبدي
سَوفَ أُؤَيِّدُ ذُرِّيَّتَكَ سَرمَدا

وَأُقيمُ عَرشَكَ جيلًا فَجيلا»

وَهُوَ يَدعوني: «إِنَّكَ أَبي

أَنتَ إِلَهي وَصَخرَةُ خَلاصي»
وَأَنا أَجعَلُ مِنهُ بِكرًا

عالِيا فَوقَ مُلوكِ ٱلدُّنيا

إِلى ٱلدَّهرِ أُديمُ لَهُ وَدادي

وَسَأَظَلُّ لَهُ وَفِيًّا بِعَهدي
أُصَيِّرُ ذُرِّيَّتَهُ ثابِتَةً أَبَدا

وَما دامَتِ ٱلسَّماءُ أَجعَلُ عَرشَهُ وَطيدا


الإنجيل

إنجيل القدّيس مرقس 4 : 1-20


في ذَلِكَ ٱلزَّمان، عادَ يَسوعُ إِلى ٱلتَّعليمِ بِجانِبِ ٱلبَحر، فَٱزدَحَمَ عَلَيهِ جَمعٌ كَثيرٌ جِدًّا، حَتّى إِنَّهُ صَعِدَ إِلى سَفينَةٍ في ٱلبَحرِ وَجَلَسَ فيها، وَٱلجَمعُ قائِمٌ في ٱلبَرِّ عَلى ساحِلِ ٱلبَحر.
فَعَلَّمَهُم بِٱلأَمثالِ أَشياءَ كَثيرَة. وَقالَ لَهُم في تَعليمِهِ:
«إِسمَعوا! هُوَذا ٱلزّارِعُ خَرَجَ لِيَزرَع.
وَبَينَما هُوَ يَزرَع، وَقَعَ بَعضُ ٱلحَبِّ عَلى جانِبِ ٱلطَّريق، فَجاءَتِ ٱلطُّيورُ فَأَكَلَتهُ.
وَمِنهُ ما وَقَعَ عَلى أَرضٍ حَجِرَةٍ لَم يَكُن فيها تُرابٌ كَثير، فنَبَتَ مِن وَقتِهِ لِأَنَّ تُرابَهُ لم يَكُن عَميقًا.
فَلَمّا أَشرَقَتِ ٱلشَّمسُ ٱحتَرَقَ، وَلَم يَكُن لَهُ أَصلٌ فَيَبِس.
وَمِنهُ ما وَقَعَ في ٱلشَّوك، فَٱرتَفَعَ ٱلشَّوكُ وَخَنَقَهُ فَلَم يُثمِر.
وَمِنهُ ما وَقَعَ في ٱلأَرضِ ٱلطَّيِّبَة، فَٱرتَفَعَ وَنَمى وَأَثمَرَ، فَأَتى بَعضُهُ بِثَلاثين، وَبَعضُهُ بِسِتّين، وَبَعضُه بِمائَة.
مَن كانَ لَهُ أُذُنانِ تَسمَعان، فَليَسمَع!».
فَلَمّا ٱعتَزَلَ ٱلجَمع، سَأَلَهُ ٱلَّذينَ حَولَهُ مَعَ ٱلِٱثنَي عَشَرَ عَنِ ٱلأَمثال.
فَقالَ لَهُم: «أَنتُم أُعطيتُم سِرَّ مَلَكوتِ ٱلله. وَأَمّا سائِرُ ٱلنّاسِ فَكُلُّ شَيءٍ يُلقى إِلَيهِم بِٱلأَمثال.
فَيَنظُرونَ نَظَرًا وَلا يُبصِرون، وَيَسمَعونَ سَماعًا وَلا يَفهَمون، لِئَلّا يَتوبوا فَيُغفَرَ لَهُم».
وَقالَ لَهُم: «أَما تَفهَمونَ هَذا ٱلمَثَل؟ فَكَيفَ تَفهَمونَ سائِرَ ٱلأَمثال؟
ٱلزّارِعُ يَزرَعُ كَلِمَةَ ٱلله.
فَمَن كانوا بِجانِبِ ٱلطَّريقِ حَيثُ زُرِعَتِ ٱلكَلِمَة، فَهُمُ ٱلَّذينَ ما كادوا يَسمَعونَها، حَتى أَتى ٱلشَّيطانُ وَذَهَبَ بِٱلكَلِمَةِ ٱلمَزروعَةِ فيهِم.
وَمَن تَلَقّوا ٱلزَرعَ في ٱلأَرضِ ٱلحَجِرَة، فَهُم ٱلَّذينَ إِذا سَمِعوا ٱلكَلِمَةَ قَبِلوها مِن وَقتِهِم فَرِحين.
وَلَكِن لا أَصلَ لَهُم في أَنفُسِهِم، فَلا يَثبُتونَ عَلى حالَة. فَإِذا حَدَثَت بَعدَ ذَلِكَ شِدَّةٌ أَوِ ٱضطِهادٌ مِن أَجلِ ٱلكَلِمَة، عَثَروا لِوَقتِهِم.
وَمِنهُم مَن تَلَقَّوا ٱلزَّرعَ في ٱلشَّوك، فَهُمُ ٱلَّذينَ سَمِعوا ٱلكَلِمَة.
وَلَكِنَّ هُمومَ ٱلحَياةِ ٱلدُّنيا وَفِتنَةَ ٱلغِنى وَسائِرَ ٱلشَّهَواتِ تُداخِلُهُم، فَتَخنُقُ ٱلكَلِمَة، فَلا تُخرِجُ ثَمَرًا.
وَمَن تَلَقَّوا ٱلزَّرعَ في ٱلأَرضِ ٱلطَّيِّبَة، فَهُمُ ٱلَّذينَ يَسمَعونَ ٱلكَلِمَةَ وَيَقبَلونَها، فَيُثمِرونَ ثَلاثينَ أَو سِتّينَ أَو مائَةَ ضِعف».